امرأة ملتصقة ترتدي لباس الحياء: (ابني يمارس هذه العادة المحرمة بجشع كبير. فماذا أفعل)؟ .. رد مفاجئ من هبة قطب يصدم عمرو الليثي !!


الساعة 1:50 مساءً.
| اتبع المفضلة

ابني يبلغ من العمر ستة عشر عامًا ومتحمس للعادة السرية وأشعر بالخجل من الحديث معه عن الآثار الضارة. فكيف يمكنني التواصل معه؟ أرسل أحد المتصلين سؤالاً إلى د. هبة قطب اخصائية العلاقات الزوجية والاسرية.


الدكتور خلال برنامج صباح الخير يا عرب ، نصحت هبة قطب الأم المستفسرة أن تذهب إلى رجل تثق به ، مثل مدرس مدرسة أو مدرب ناد أو قريب أو جار ، لأنه يمكنه التواصل معه بشكل أفضل.

وحذر اختصاصي الأسرة من استخدام لغة “افعل وافعل” عند التعامل مع الصبي المراهق ، قائلا إن المحادثة يجب أن تبدأ بنصحه بعدم المبالغة في الأمر واللجوء إليه عند الضرورة فقط.

الدكتور وأكدت هبة قطب أن ممارسة العادة السرية لا تضر بالصحة ، لكن أضرارها تأتي من الإفراط في استخدامها ، الأمر الذي يؤدي في هذه الحالة إلى احتقان الحوض الذي قد يؤثر على الخصوبة.

كما أنه مع كثرة الاستخدام يؤدي إلى استهلاك الأوعية الدموية للفتى وانتفاخ الغدد ، الأمر الذي سيؤثر عليه عندما يتزوج “.

#امرأة #ملتصقة #ترتدي #لباس #الحياء #ابني #يمارس #هذه #العادة #المحرمة #بجشع #كبير #فماذا #أفعل #رد #مفاجئ #من #هبة #قطب #يصدم #عمرو #الليثي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.